أهلا و سهلا، يسعدنا إنضمامكم لنا من خلال صفحتنا على الفيس بوك: استشارة صحية --- نرحب بانضمام الدكتور/ عمر فاروق مدرس جراحة أورام الثدي بمركز الأورام جامعة المنصورة وزميل كلية الجراحين الملكية بلندن --- نرحب بانضمام الدكتور/ علاء مصباح مدرس أمراض النساء والتوليد بجامعة المنصورة --- نرحب بانضمام الدكتور/ أحمد عبد الفتاح المتخصص في طب وجراحة الفم والأسنان، نرحب بانضمام د.وائل غانم مدرس مساعد جراحة المسالك البولية بمركز الكلي والمسالك البولية بجامعة المنصورة --- يمكنك المشاركة في الموضوعات من خلال خيار التعليق علي الرسائل أو ارسال أسئلتكم علي الايميل : patienteducation98@yahoo.com و سوف يصلكم الرد في أقرب وقت

الاثنين، 1 أغسطس، 2011

حصوات الكلي (Kidney Stones)


الجهاز البولي للإنسان

  يتكون الجهاز البولي من كليتين (Kidneys) تتصل كل منهما بقناة تسمي حالب (Ureter) وتقوم بتوصيل الكلية بالمثانة (Bladder) التي يتجمع فيها البول ثم يخرج من قناة مجري البول (Urethra)
 *حصوات الكلي: هي حصوات صغيرة صلبة تتكون في الكلية ، وفي بعض الأحيان تنتقل للحالب (القناة التي تصل الكلية بالمثانة).
*يختلف حجم هذه الحصوات فمن الممكن أن تكون صغيرة بحجم حبة الرمل أو كبيرة بحجم كرة الجولف
*من الممكن حدوثها بشكل فردي أو تتكون في مجموعات.

كيف تتكون؟

*عندما تبدأ الحصوة في التكون تكون بمقدار حبة الرمل في الصغر ثم تترسب عليها الأملاح من البول وخصوصاً أملاح الكالسيوم ويبدأ حجمها في الازدياد.
*أغلب الحصوات تخرج تلقائياً مع البول لكن بعضها يظل في مكانه وينمو لفترات طويلة قد تصل لعدة سنوات.
*مما يساعد علي تكون الحصوات وجود كميات كبيرة من حمض اليوريك أو أملاح الكالسيوم والأوكسالات في البول وأيضاً تركز البول في الأشخاص الذين يشربون القليل من الماء فقط .

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بحصوات الكلي:

*أي شخص معرض للإصابة بهذه الحصوات. وقد وجدت آثار لها في المومياوات المصرية منذ 6000 عام
*وكل شخص من 400 مصاب بأحد المشاكل المتعلقة بحصوات الكلي
*الرجال أكثر عرضة للإصابة .
*والسن الأكثر تعرضاً لها ينحصر بين ال20 وال50 ويتمركز غالباً حول الثلاثين.
*هناك عوامل أخري تزيد من فرص الاصابة مثل الحمل ، وتناول وجبات قليلة الألياف، وشرب القليل من السوائل والاصابة بعدوي الجهاز البولي.

الأعراض:

قد لا تكون هناك أعراض خصوصاً مع الحصوات الصغيرة الحجم جداً التي تخرج تلقائياً مع البول أو تلك الكبيرة جداً التي لا تستطيع المرور. وعلي الرغم من ذلك فإن بعض الحصوات الصغيرة عندما تتحرك لتخرج فإنها تحدث ألما كبيراً فيما يعرف بالمغص الكلوي.
المغص الكلوي عادة يحدث بشكل مفاجئ ويستمر حتي تمر الحصوة إلي المثانة وهذا يستغرق عدة ساعات (غالباً أقل من 8 ساعات).
هناك أعراض أخري قد تشمل : القئ ..وجود بعض الدم في البول.

العلاج :

 بالنسبة لعلاج الأعراض التي تسببها الحصوات المتكونة مثل المغص الكلوي فهو يشمل الأدوية المسكنة القوية (Narcotic analgesics) أو الأدوية المسكنة المضادة للالتهاب الغير ستيرودية (Non-steroidal anti-inflammatory drugs) في صورة لبوس شرجي أو حقن، ومن الأخطاء الشائعة إضافة المحاليل و مضادت التقلصات  ) antispasmodics)  للمريض حيث ثبت عدم فعاليتها علميا.
 للتشخيص: لابد من عمل تحاليل للبول للكشف عن الحصوات وتكوينها ولابد أيضاً من عمل أشعة اكس و أشعة تلفزيونية لفحص الجهاز البولي وتواجد الحصوات فيه.
لإزالة الحصوات المتكونة : هناك عدة طرق علاجية تختلف من مريض لآخر باختلاف حجم ونوع ودرجة المشاكل التي تسببها الحصوات وسبب تكونها.

قد تكون إزالتها عملية سهلة وغير مؤلمة للمريض لكن في بعض حالات أخري مثل:

*تكون الحصوات كنتيجة للعدوي.
*حجم الحصوات كبير جداً كي يمر أو أنها تكونت في مكان لا تستطيع العلاجات الأخري الوصول اليه.
*تسد المجري الذي يمر فيه البول للخروج من الجسم.
*تتسبب في حدوث عدوي متكررة للجهاز البولي.
*بدأت في تدمير الكلية وحدوث نزيف مع البول.
*عندما تتكون في شخص بالغ السمنة.

في الحالات السابقة لابد من إزالة الحصوات المتكونة بطرق أخري قد تتضمن:

 *التفتيت بالموجات الصادمة ((Extracorporeal Shock Wave Lithotripsy (ESWL)
 * أو التفتيت باستخدام الليزر (Lithotripsy Laser).
*أو باستخدام المنظار الجراحي (Ureteroscopy): يستخدم عادة للحصوات الصغيرة المتكونة في منتصف أو اسفل الحالب.
*أو باستخدام المنظار الجراحي (nephroscopy): يستخدم عادة للحصوات المتكونة في الكلى.
*الجراحة (Open Surgery) : وفي هذه الحالة يتلقي المريض تخديراً كلياً ويقوم الجراح بشق الجلد للوصول إلي الكلية أو الحالب ثم يتم استخراج الحصوة المتكونة . وهذه الطريقة هي الأصعب بالنسبة للمريض والأطول في فترة التعافي إذ يحتاج المريض إلي 4 أو 6 أسابيع للتعافي .

يفضل عدم استخدام الأسبرين أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية بعد أي من هذه العلاجات لأسبوع علي الأقل لمنع حدوث نزيف.
* لابد من معرفة سبب تكون الحصوات لمنع حدوثها مرة اخري فقد يكون السببً في تكونها هو أمراض أخري فمثلاً في بعض الأحيان قد يلجأ الطبيب لإزالة الغدة الجاردرقية ( Parathyroid gland)  لأنها قد تكون السبب في تكون بعض أنواع الحصوات فتتم إزالتها لمنع حدوثها مرة أخري.


خطورة الحصوات في حالة عدم علاجها:

*علي الرغم من أن بعض الحصوات يظل في الكلية ولا يسبب الأذي وبعضها يمر من خلال البول إلي خارج الجسم فإن بعضها يظل ملتصقاً بالحالب ويتطلب جراحة لازالتها كما أسلفنا .
*بعض الحصوات قد تتسبب بحدوث عدوي بالجهاز البولي.
*بعضها قد يتسبب في تدمير الكلية.
*بعضها قد يقوم بسد المجري الذي يمر فيه البول للخروج من الجسم .

كيف نمنع حدوثها مرة أخري؟

بالنسبة للمرضي الذين تكررت لديهم هذه الحصوات فإن الطبيب غالباً سيطلب بين الحين والآخر تحاليل للدم والبول للتأكد من أنه لا يوجد مستوي عال من الكالسيوم أو الأملاح الأخرى أو الأمراض الأخري التي قد تكون سببباً رئيساً في حدوثها.

نصائح غذائية للتقليل من حدوث حصوات الكلي:

*اشرب 2- 3 لتر من الماء علي الأقل يومياً.
*التقليل من البروتين الحيواني ( يكفي تناول وجبة لحوم واحدة في اليوم).
*يجب أن تكون الوجبة الغذائية غنية بالألياف (تناول الخضروات والفاكهة كثيراً).
*علي حسب نوع الحصوات المتكونة يكون هناك قيود علي بعض الأطعمة فمثلاً إذا كانت تتكون من حمض اليوريك فينبغي تقليل الطعام المحتوي علي حمض اليوريك مثل اللحوم الحمراء وبعض أجزاء الماشية الغنية به مثل ( الكبد- المخ-الكلي) ، وإذا كانت من نوع الأوكسالات فينبغي تقليل الشيكولاتة والشاي والقهوة والكولا واقراص فيتامين سي.

إعداد: فريق الرعاية الطبية
مراجعة المادة العلمية: د.وائل غانم
(مدرس مساعد جراحة المسالك البولية بمركز الكلي والمسالك البولية بجامعة المنصورة)




الجمعة، 10 يونيو، 2011

الكريم والمرهم....ما الفرق بينهما؟



 لعلك قد صادفت يوماً هذا الموقف وأنت تشتري دواءك من الصيدلية ، تذكر اسم الدواء ثم يسألك الصيدلي: هل تريده في صورة "كريم" أم "مرهم"؟ وغالباً تساءلت عن الفارق بينهما؟

*الكريم والمرهم كلاهما  مستحضران جلديان موضعيان يستخدم كل منهما  في العديد من الأغراض العلاجية أو التجميلية فمثلاً قد يحتويان علي بعض المواد الفعالة مثل مضادات الالتهاب أو المضادات الحيوية أو مضادات الفيروسات أو يستخدمان لتلطيف الجلد أو لإزالة آثار الجروح والحروق إلي غير ذلك من الاستخدامات.

الكريم والمرهم يتشابهان في بعض الملامح فكلاهما يتكون من مزيج من الماء والزيت لكن الاختلاف الأساسي يكمن في:

* نسب التكوين : الكريم يحتوي علي نسبة أكبر من الماء (نسبة الزيت للماء تقريباً متساوية 50% : 50%)
في حين أن المرهم يحتوي علي نسبة أكبر من الزيت في مقابل الماء ( نسبة الزيت للماء: 80% : 20% )
وبالتالي يعطي المرهم دوماً مظهراً دهنياً لامعاً علي البشرة.

*الكريم نظراً لاحتوائه علي نسبة أكبر من الماء فهو سهل الانتشار والتوزيع علي أماكن كبيرة من الجسم بعكس المرهم الذي يصعب توزيعه علي أماكن كبيرة من الجلد. (Spreadability).

*امتصاص الجلد للكريم (Absorption) أسرع بكثير من امتصاصه للمرهم وبالتالي في الحالات التي يريد فيه الطبيب أن يمتص جلدك الدواء سريعاً فسيصف لك الكريم وفي الحالات التي لا يريد فيها امتصاصاً سريعاً سيصف المرهم.
ونظراً لبقاء المرهم علي الجلد فترة أطول فإنه يناسب أكثر الجلد الجاف حيث يساعد علي ترطيب الجلد و التئام الجروح أما الكريم فنظراً لاحتوائه علي نسبة عالية من الماء فإنه يجعل الجلد جافاً  في وقت قصير لذا فهو مناسب أكثر للبشرة الدهنية.

وفي النهاية ينبغي تذكر أمر هام :

وهو أنه لا يمكن القول بأن الكريم أفضل من المرهم أو العكس فقد يكون أحدهما أفضل من الآخر في موضع وأقل كفاءة منه في موضع آخر فهذا يتوقف علي طبيعة المشكلة التي تعاني منها.

الخميس، 24 فبراير، 2011

كيفية العناية بأسنانك بعد عمليات الخلع.


قد يتعرض أي منا في فترة ما لخلع أحد الأسنان أو الضروس وترجع الحاجة إلي ذلك عادة لأحد سببين:

1-إما أنه لا يوجد مكان كافي للضرس في الفم وبالتالي فإن خلعه يضمن الحفاظ علي بقية الأسنان والضروس.
2-أنه قد بلغ به من التسوس  ما يستوجب خلعه.

هل هناك مضاعفات قد تحدث بعد عملية الخلع؟

عادة لا توجد مضاعفات كبيرة والشائع هو أنه قد يحدث الآتي:
1-بعض الألم وربما التورم.
2-أحياناً قد تحدث عدوي.
3-نزيف مكان الضرس أو السن المخلوع.

كثير من هذه المشاكل يمكن تجنبها باتباع نظام الرعاية الصحيح بعد الخلع وخصوصاً في أول 24 ساعة بعد عملية الخلع.
 لماذا؟
 لأن أول 24 ساعة بعد الخلع هم الأكثر أهمية  وهي الفترة الأكثر حرجاً التي يتوقف عليها بقية عملية النقاهة،فإذا اتبعت التعليمات بدقة خلال هذه الفترة فستضمن شفاءً سريعاً وستقلل من أية مضاعفات واردة الحدوث.


أولاً: لتقليل النزيف:

قد يحدث بعض النزيف مكان الضرس أو السن المخلوع ، وقد يبدو لك أن كميته كبيرة ولكن هذا يحدث لأن الدم يختلط باللعاب ليظهر أنه كميته أكبر من الكمية الحقيقية وفي أغلب الحالات يمكن التحكم في هذا النزيف وإيقافه عن طريق وضع ضمادة علي مكان الضرس أو السن المخلوع والعض عليها بقوة لمدة ساعة علي الأقل.
*تأكد من أن الضمادة موضوعة في المكان الصحيح فوق مكان الخلع مباشرة وأنك تضغط بأسنانك بقوة عليه.
*تذكر أن العاملين المهمين هنا هما :الضغط بقوة وثبات علي مكان الخلع ،ولمدة لا تقل عن ساعة.
*لا تقم بمضغ الضمادة ولا تغيرها لمدة ساعة.... فقط اضغط.
*بعد مرور ساعة إذا لم يقف النزيف غير الضمادة واتبع نفس التعليمات لساعة أخري.
*قد يطلب منك الطبيب أن تستعمل كيس من الشاي الأسود مبلل قليلاً لتستعمله كضمادة متبعاً نفس التعليمات إذا لم يقف النزيف.
*عند النوم اجعل رأسك مرتفعاً يمكنك استعمال وسادة إضافية لذلك لأن هذا يقلل من النزف.

بالنسبة للمضمضة:
*ممنوع المضمضة علي الإطلاق في أول 24 ساعة بعد عملية الخلع حتي لو كنت تشعر بطعم الدم في فمك.
*بعد 24 ساعة يمكنك المضمضة ولكن ليس بعنف بالإضافة إلي أن طبيبك قد يطلب منك أن تضع نصف ملعقة من الملح في كوب من الماء وتستخدمه في المضمضة 3 أو أربع مرات يومياً لعدة أيام.

أشياء يجب تجنبها لتقليل النزيف:

*لا تقم بإجهاد نفسك لمدة يومين بعد الخلع لتقليل حدوث النزيف مرة أخري.
*لا تقم بشرب المشروبات الساخنة ولا أكل الطعام الساخن في الأيام الأولي لأن هذا يزيد من تدفق الدم.
*تجنب الكحول والتدخين لمدة أسبوعين لأنهما يقللان من فرصة تجلط الدم ويزيدان من فرص العدوى.

ثانياً: حدوث الالتهابات والتورمات:

قد يحدث بعض التورم في الوجه بسبب الخلع وقد يستمر لعدة أيام قد تصل إلي 5 أو 7 أيام وللتغلب عليه :
قم بعمل كمادات باردة علي المكان المتورم من الوجه .
ضع الثلج في" فوطة " علي المكان المتورم من الخارج لمدة 10 دقائق ثم أزله 10 دقائق ثم أعده 10 دقائق وهكذا..
كرر هذه العملية عند الحاجة خلال أول 24 ساعة بعد الخلع وتجنب كل ما هو دافئ أو ساخن في أول 24 ساعة.
*ابتداءً من اليوم الثاني يمكنك استعمال كمادات دافئة وليست ساخنة (يمكنك وضع زجاجة تحتوي علي ماء دافئ وتضعها في فوطة وتمررها علي الوجه.)

ثالثاً: لتقليل الألم:

قد يصف لك طبيب الأسنان بعض الأدوية المسكنة لتقليل الألم ويفضل أخذ المسكنات بصفة عامة بعد الطعام لتقليل تأثيرها علي المعدة.

الأدوية التي يصفها طبيب الأسنان بعد الخلع:
*المسكنات.
*المضادات الحيوية : ولابد أن تأخذها بانتظام طوال الفترة التي يحددها الطبيب لمنع حدوث عدوي.
*مضادات الالتهاب: قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية المضادة للالتهاب والتورم والأمثلة عديدة في السوق المصري مثل ألفينترن أقراص أو ألفا كيموتريبسين أمبولات ويجب ملاحظة أنك إذا كنت ستأخذها لأول مرة(أمبولات ألفاكيموتريبسين) فلابد من إجراء اختبار الحساسية أولاً.

ماذا عن غسل الأسنان؟
من المهم بالطبع إبقاء الفم والأسنان نظيفة لتقليل العدوى .
*في اليوم الأول بعد الخلع...يمكنك غسل أسنانك لكن تجنب الضروس والأسنان القريبة من السن المخلوع.
*ابتداء من اليوم الثاني يمكنك غسل كل الأسنان لكن برفق شديد.
*تجنب أن تتمضمض بعنف لأن هذا يؤثر علي تكون الجلطات لإيقاف النزيف.
وتجنب استخدام الماء الساخن لنفس السبب.

*متي أتصل بطبيب الأسنان؟
1-إذا استمر النزيف وازداد سوءاً.
2-إذا استمر التورم والالتهاب والألم لفترة طويلة عن المعتاد.
3-إذا كانت هناك صعوبة في تحريك عضلات الفك أو فتح الفم لمدة تزيد عن أسبوع.

الأربعاء، 12 يناير، 2011

الربو Asthma


التعريف:
الربو مرض شائع جدا . واحد من كل عشر أشخاص مصاب بالربو مما يعني أن حوالي 600 مليون شخص في العالم مصابين بمرض الربو

هو عبارة عن مرض مزمن  يتميز بوجود التهاب في مجاري الهواء وبالتالي صعوبة بالتنفس.



الأعراض :
*ضيق بالتنفس.
*انقباض بالصدر.
*السعال والأزيز (التصفير أثناء الزفير).
*زيادة إفراز المخاط.
وغالباً ما تزيد الأعراض في الليل.


**أعراض نوبة الربو الحادة:

*أزيز مكتوم.
*انقطاع حاد في التنفس.
*ازرقاق الشفاه وأصابع اليدين والقدمين بسبب قلة الأكسجين.
*جلد شاحب ورطب.

 
العوامل التي تزيد من  حدوث نوبات الربو:
مجاري الهواء في الشخص المصاب بالربو تكون شديدة الحساسية لعوامل معينة تسمى المهيجات triggers وعند إثارتها بهذه المهيجات تلتهب مجاري الهواء وتنتفخ ويزيد إفرازها للمخاط وتنقبض عضلاتها ويؤدي ذلك إلى إعاقة التدفق العادي للهواء، وهذا ما يسمى بنوبة الربو asthma attack. .
ومن هذه المثيرات:

*الطقس البارد.
*الاصابة بالزكام والانفلونزا.
*وَبَر ولعاب الحيوانات المغطاه بالفرو كالقطط والكلاب.
*القلق والكرب والتوتر والإجهاد.
*دخان السجائر.
*في أحيان نادرة يمكن أن تتسبب بعض الأطعمة في إحداث نوبات الربو مثل الحليب والقمح والمكسرات.
*في بعض الأشخاص يتسبب الأسبرين في إحداث نوبة الربو.
*التعرض للتلوث البيئي.

كيف يمكن السيطرة علي الربو؟

الشخص المصاب بالربو يمكن أن يعيش حياة طبيعية إذا التزم بعدة تعليمات منها:
*الابتعاد عن المهيجات.
*المواظبة علي تناول الدواء.
*إحمل دوائك معك أينما كنت، لمواجهة أي نوبة طارئة.
*تجنب امتلاء المعدة بالطعام لأن ذلك قد يسبب ضيقا بالتنفس.
*قلل من المنبهات والملح.
*استخدام بخاخ الربو بطريقة صحيحة.
*عدم ممارسة رياضات عنيفة ولا يعني هذا المنع نهائياً من ممارسة الرياضة فهي مسموح بها بشرط تناول الدواء قبلها واختيار رياضات مناسبة مثل السباحة مثلاً.

كيفية استخدام بخاخ الربو:

يعتبر الاستعمال الصحيح لبخاخ الربو من العوامل المهمة لنجاح العلاج والسيطرة علي الربو وفيما يلي شرح بايجاز لبخاخ الربو:

البخاخ Inhaler:عبارة عن جهاز صغير يحتوي على الدواء بإعطائه عن طريق الهواء ( التنفس )، وهي على عدة أنواع ومنها:

1-البخاخ قياسي الجرعة Metered dose inhaler (MDI) :



كل بخة تحتوي على كمية محددة من الدواء.
وهو الأكثر إستخداماً للأطفال. (بعد إضافة قطعة له تسمي موصل الهواء
Spacer)).

البخاخ يتركب من قطعة بلاستيكية (الزرقاء أو الخضراء في الصورة) تحتوي بداخلها علي مستودع للدواء (canister) والذي يظهر منه الجزء الأبيض بالصورة وفي الأسفل يوجد ما يسمي بال (Mouth piece) ومغطاه بغطاء باللون الداكن كما بالصورة.

طريقة الاستخدام:

*في البداية يجب أن يكون الجهاز مقلوباً بهذا الشكل.

2- أزل غطاء قطعة الفم (Mouth piece).
3--قم برج البخاخ حوالي 5 أو 6 مرات.
4-تأكد من أنه سليم بالضغط بخة واحدة وملاحظة ما إذا كان يخرج الرذاذ منه إذا خرج فهو سليم.
4-أخرج الزفير .
5-قم بوضع قطعة الفم الموجودة بالبخاخ داخل فمك وأطبق عليها أسنانك و شفتيك.
6-قم بأخذ نفس عميق في نفس الوقت الذي تضغط فيه علي أعلي البخاخ(خطوة هامة).
7-أخرج البخاخ من فمك واحبس التنفس لمدة 10 ثواني.
8-تنفس بعدها بشكل طبيعي.
9-تمضمض جيداً بعد الانتهاء من الاستنشاق لتقليل الآثار الجانبية غير المرغوب فيها.

يوضح هذا الفيديو طريقة الاستعمال:

2-البخاخ قياسي الجرعة Metered dose inhaler with spacer (MDI) المزود بغرفة الهواء أو موصل الهواء :

كما ذكرنا في طريقة الاستخدام السابقة فإنه من الهام جداً أخذ الشهيق في ذات الوقت الذي نضغط فيه علي أعلي البخاخ لتدخل الجرعة كاملة إلي الجهاز التنفسي ولا تخرج مع الزفير .
بعض المرضي وخصوصاً الأطفال لا يستطيع عمل هذه الخطوة بدقة مما ينتج عنه ضياع جرعة الدواء مع الزفير وبالتالي لا تؤدي التأثير المطلوب.
 ولهذا السبب يوجد ما يسمي ب : Spacer
أو aerochamber mask  .
وهو عبارة عن قطعة يتم توصيلها بالجزء الذي يوضع بالفم من البخاخ والناحية الأخري منها هي التي توضع في الفم عوضاً عن ذلك.
تتيح هذه القطعة أن يبقي الدواء فيها لفترة أطول وتتيح تنشققه كاملاً.




هذا الفيديو يوضح أيضاً طريقة الاستخدام مع وجود spacer:



3-البخاخات المحتوية علي بودرة جافة:

هذه لا تحتاج إلي رج أو قلب
يمكن أن تكون علي شكلين:

الشكل الأول : البخاخ التربيني 
turbohaler




طريقة الاستعمال:



ويوضح هذا الفيديو أيضاً طريقة الاستعمال:

وهذه بعض الملاحظات الهامة عند استخدامك للبخاخ التوربيني:
*لا يتم غسله أبداً بقماش مبلل فقط بقماش جاف.
*تجنب النفخ بداخله.
*امسكه بشكل سليم.
*تمضمض جيداً بالماء بعد الاستخدام.


الشكل الثاني:
Disk inhaler



يوضح هذا الفيديو طريقة الاستخدام:

*لا تحتاج إلي رج.
*تحتوي غالباً علي 60 جرعة وبها مؤشر يدل علي أرقام الجرعات المتبقية وعندما يصل عددها إلي 5 جرعات يتحول للون الأحمر.
*قم بتحريك الغطاء بإصبع الابهام في المكان المخصص له إلي اليمين حتي تظهر قطعة الفم بحيث تبقي لأعلي.
*قم بتحريك غطاء داخلي أيضاً  (leaver)إلي اليمين حتي تسمع صوتاً (click)
*أخرج الزفير.
*أمسكه بوضع أفقي وضعه داخل الفم وأطبق عليه بالفم جيداً حتي لا تخرج الجرعة وخذ شهيق بقوة وبسرعة.
*أخرجه من الفم واحبس التنفس ل 10 ثواني .
*تنفس بعدها بشكل طبيعي .
*إذا طلب منك الطبيب أخذ جرعتين متتاليتين كرر ما سبق.
*عند الانتهاء أعد الغطاء مكانه باصبع الابهام كما فعلت عند الفتح.
*تمضمض بعدها بالماء.




الشكل الثالث:
البخاخ المحتوي علي أقراص أو كبسولات.
مثل هذه الأقراص أو الكبسولات لا تؤخذ عن طريق البلع كالمعتاد لكنها توضع في البخاخ وتستنشق.

أمثلة موجودة بالسوق المصري:
Foradil – Meflonide.



طريقة الاستعمال:
*أزل الغطاء الخارجي كما بالشكل .
*قم بلف الجزء الأبيض حتي يظهر مكان الكبسولة.
*تحقق من وجود الأجزاء الحادة التي تخرق الكبسولة أو القرص .
*ضع القرص أو الكبسولة في المكان المحدد.
*اضغط ضغطة من الجانبين حتي تتحول الكبسولة لبودرة ويجب أن يكون زري الضغط علي اليمين والشمال لا إلي الأعلي والأسفل.
*أخرج الزفير.
*قم بإدخال البخاخ إلي الفم .
*خذ شهيق بقوة وبسرعة.
*احبس التنفس 10 ثواني.
*تنفس بعدها بشكل طبيعي.
*افتح الجهاز وانظر إلي الكبسولة لو كان هناك بودرة لم تستنشق أعد الخطوات السابقة.
هذا الفيديو يشرح الموضوع:


ملحوظة هامة:
يجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب في بداية الحمل للتأكد من سلامة الأدوية المستخدمة على الجنين.